د. أسعد عبد الرحمن: انطلاق الجوائز الثقافية لمؤسسة فلسطين الدولية

 

 

أعلنت "مؤسسة فلسطين الدولية" عن إطلاق الدورة السادسة من جوائز فلسطين الثقافية (2016-2017) والتي تحمل كل منها اسم مبدع عربي كبير. وتبلغ قيمة كل جائزة (5000) دولار أمريكي يقدمها سنويا رعاة من أهلنا المقتدرين في الشتات والمنفى/ المهجر والمغترب.

 

والجوائز هي: "جائزة جمال بدران للفن التشكيلي"، و"جائزة غسان كنفاني للرواية"، و"جائزة ناجي العلي للكاريكاتير"، و"جائزة الشعر" وتحمل هذا العام اسم المبدعة الكبيرة فدوى طوقان، و"جائزة إدوارد سعيد للفكر"، و"جائزة وليد الخطيب للتصوير الفوتوغرافي". وتشرف على كل واحدة من الجوائز الست لجنة متخصصة مكونة من أكاديميين ومتخصصين في مجال الجائزة، حيث توزع الجوائر الست على الفائزين في حفل كبير يقام في السادس من أيار/ مايو 2017.

 

وقال الأستاذ الدكتور أسعد عبد الرحمن، عضو مجلس الأمناء والرئيس التنفيذي للمؤسسة، أن هذه الجوائز نابعة من إحساس "مؤسسة فلسطين الدولية" بمسؤوليتها تجاه القضية الفلسطينية، ورغبتها في أن تقدم وعياً ثقافياً لقناعتها بالدور الذي يلعبه الحراك الثقافي في الارتقاء بالفكر وبالأفراد، ما يؤدي بالنهوض بالمجتمع.

 

وأوضح عبد الرحمن أن هذه الجوائز الثقافية أصبحت اليوم حلماً لعدد متزايد من المبدعين الشباب للفوز بها، في جو من التنافس الشريف، وهم الذين تستهدفهم الجوائز بالأساس، حيث نجحت "المؤسسة" وجوائزها في تثبيت الأقدام وتعزيز المكانة في الوسط الثقافي العربي، وذلك على قاعدة ترسيخ الوعي بالحقوق الفلسطينية غير القابلة للتصرف لدى الأجيال الناشئة من الفلسطينيين والعرب وأنصار الحق الفلسطيني، عبر استكشاف وتغذية منابع الإبداع لدى الأجيال الفلسطينية الجديدة في الوطن والمنفى والمغترَب والمهجر.

 

يمكن للراغبين بالاشتراك في أي مسابقة من المسابقات الست المذكورة ومعرفة الشروط زيارة موقع جوائز مؤسسة فلسطين الدولية هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته. ">palestineawards.com.